تسجيل الدخول
  • حفظ البيانات
  • تسوق
  • EN

  Orange الأردن تجدد علامتها التجارية مع التزام بتقديم خدمات زبائن لا تضاهى

 

(عمّان، 28 تشرين أول 2015): أعلنت Orange الأردن عن تجديد علامتها التجارية، وذلك اتباعاً لخطى الشركة الأم، Orange العالمية، وكجزء من حملتها الرامية لتجديد وتحديث علامتها المقرر تنفيذها في الدول التي تعمل ضمنها والبالغ عددها 32 دولة في أنحاء العالم.

وجاء تصميم الحملة من أجل إضفاء المزيد من الطابع الشخصي والإنساني على علامة Orange التجارية، الأمر الذي يمثل أهم الأهداف الأساسية في استراتيجية الشركة للخمس سنوات القادمة "Essentials 2020"، والذي يتمحور حول ربط الناس مع كل ما هو ضروري بالنسبة إليهم.

وتعبر حملة تجديد العلامة التجارية التي باتت تدمج مجموعة واسعة ومتنوعة من الألوان العصرية وعناصر التصميم المميزة التي تعكس قيم Orange الأساسية، عن أربعة من الالتزامات الجديدة التي تضعها Orange على عاتقها، والتي تتماشى مع استراتيجيتها الجديدة، متمثلة في سهولة  الاستخدام عبر تقديم خدمات وحلول بسيطة تلبي كافة احتياجات الأفراد والشركات،  استمرارية الاتصال ، بالإضافة إلى المرونة في التعامل وسرعة الاستجابة. وتركز الحملة بشكل أساسي في ظل التزام Orange الراسخ بتقديم تجربة اتصال وتواصل لا تضاهى للزبائن، على مفهوم "الاستماع والاستجابة" الذي يجسد نهج Orange في تقديم كل ما تقدمه، والذي يقوم على ربط الناس بكل ما هو ضروري لتسهيل حياتهم ومنحهم إياه بسهولة؛ حيث يسهم مبدأ الاستماع في الوصول إلى فهم أفضل لاحتياجات المستهلكين على اختلاف شرائحهم، فضلاً عن احتياجات المجتمع ككل، ما يسهل بدوره عملية تطوير وتقديم حلول متفوقة وقابلة للتعديل والتكييف لتلبية الاحتياجات الفردية لكل زبون على حدة.

ومع تجديد علامتها التجارية، وفي سياق التزاماتها خاصة المتعلقة في "الربط والاتصال"، تجدد Orange وعدها الذي قطعته على نفسها في وقت سابق لدى إطلاق استراتيجيتها "Essentials 2020"، عازمةً على مواصلة العمل لتقديم أفضل شبكة للزبائن على مستوى المملكة. هذا وتخطط Orange لمواصلة الاستثمار في تطوير البنية التحتية لشبكاتها، موليةً ميزة "الجودة" أهمية كبيرة، ومتخذة منها عنواناً أساسياً لها في جميع نقاط التواصل مع الزبائن. وكعادتها، ستحافظ Orange على توفير ميزتي "البساطة"، و"سهولة الاستخدام" واللتين لطالما كانتا من السمات المميزة للتجربة التي تقدمها Orange.

وبهذه المناسبة، علق الرئيس التنفيذي لـ Orange الأردن، جيروم هاينك بقوله: "منذ انطلاقة Orange قبل عشرين عاماً، وهي تعمل باستمرار نحو تبسيط الحياة اليومية للناس، واضعةً البساطة والجودة والقيمة المضافة على سلم أولوياتها. إن حملة تجديد العلامة التجارية تأتي للبناء على مكانتها وعلى ما حققته على مدى السنوات، في حين أن الالتزامات والطموحات التي تنضوي تحت مظلتها تأتي مواكَبةً منا للثورة الرقمية التي قد تغير للأبد الأسلوب والطريقة التي يتم النظر من خلالها والتفاعل عبرها مع تكنولوجيات الاتصال، لذلك جاءت هذه الخطوة بالارتكاز على مفهوم الاستماع والاستجابة والذي سيمكننا من السير قدماً نحو توفير تجربة شخصية موجهة لكل زبون بالفعل."

هذا وقد أعلنت Orange الأردن أيضاً عن إعادة إطلاق معرضها الخاص بكبار الزبائن "Elite" الكائن في منطقة عبدون، مسجلةً بذلك أولى إنجازاتها ضمن حملتها لتجديد العلامة التجارية. هذه الخطوة جاءت تجسيداً لجهود Orange الأردن الدؤوبة على طريق تقديم قيمة مضافة حقيقية لكبار زبائنها عبر معرض "Elite" المعاد إطلاقه، ومن خلال ما يوفره لهم من باقة واسعة من الخدمات المتميزة التي تشمل توفير موظفين مخصصين لإدارة حسابات كبار الزبائن، هذا فضلاً عن عدد من الخدمات الإضافية والعروض والخصومات الخاصة التي من شأنها تبسيط حياتهم اليومية وتسهيل تفاصيلها وتعزيز القيمة الممنوحة لهم عبر خدمات ومنتجات Orange. وقد أعيد تصميم المعرض بأسلوب يوفر للزبائن تجربة استثنائية، وأكثر سهولة؛ حيث تم تضمين العناصر المختلفة التي تقوم عليها حملة تجديد علامة Orange في المعرض.

واحتفاءً مع زبائنها بهذه المناسبة، وكجزء لا يتجزأ من إطلاق حملة تجديد علامتها التجارية، تعتزم Orange الأردن إطلاق سلسلة من العروض الجديدة والحصرية التي توفر قيمة مضافة لجميع الزبائن وتثري تجربتهم اليومية معها، والتي تم الإعلان عن إطلاق أولها إثر التعاون مع الملكية الأردنية من أجل تمكين مشتركي Orange في خطوط الفواتير الشهرية من الاستمتاع بأميال مجانية على اشتراكاتهم ضمن برنامج الملكية للمسافر الدائم. وحول هذا الشأن، أوضح نائب الرئيس التنفيذي، المدير التنفيذي لوحدة المبيعات والتسويق في Orange الأردن، باتريس لوزيه، بأن اتفاقية التعاون مع الملكية الأردنية تعد الأولى من نوعها على مستوى المملكة، كما أنها تبرهن على مستوى الابتكارية العالية التي تتمتع بها Orange الأردن وتشير للمستوى التالي الذي تسعى لبلوغه خلال هذه الحقبة الجديدة من تاريخ الشركة.

ولم تكتفِ Orange الأردن بهذا الحد، بل أطلقت أيضاً ولأول مرة في الأردن استراتيجية جديدة لخدمات ما بعد البيع على الأجهزة تحت عنوان "خدمات الرعاية". وعبر هذه الاستراتيجية، توسع Orange الأردن مفهوم "الاستماع والاستجابة" ليشمل إصلاح الأجهزة والدعم الفني بما يتضمنه من توفير فريق متخصص من خبراء التكنولوجيا لتقديم خدمات سريعة للزبائن، تشمل بدورها: إعداد الهواتف لأول مرة، وتفعيل البريد الإلكتروني، ونقل المحتوى من على نظام إدارة محتوى الويب إلى وسائل وأنظمة تخزين جديدة Content Migration، وتنزيل التطبيقات، والإصلاحات الطارئة، وغيرها الكثير. وتمتد "خدمات الرعاية" لتشمل عدداً من الخدمات الحصرية التي سبق إطلاقها كخدمة إعادة شراء الهواتف الخلوية المستعملة ""BuyBack والتي تمكن كافة مستخدمي الهواتف الخلوية في الأردن من استبدال هواتفهم المستعملة بأخرى جديدة بموجب قسائم توفرها Orange الأردن في معارضها ومراكز البيع التابعة لها في أنحاء المملكة، هذا إلى جانب خدمة التأمين على الأجهزة، ومبيعات إكسسوارات وملحقات الأجهزة، وغيرها.

ويذكر بأن Orange الأردن كانت قد أعلنت خلال شهر أيار 2015 عن إطلاق خطتها الاستراتيجية للأعوام الخمسة من 2015 إلى 2020 تحت عنوان "Essentials 2020"، محددةً ضمنها هدفها الأساسي الذي يتميز بالطموح والتفرد والذي يتمحور حول منح الزبائن تجربة استثنائية معها، وساعيةً لتحقيقه بالتركيز على خمسة محاور رئيسية تتمثل في تقديم خيارات اتصال أكثر تنوع وغنى، وإعادة تشكيل العلاقة التي تربطها مع زبائنها، وبناء نموذج عمل رقمي متطور ويهتم بالناس ويتوجه نحوهم بكل ما يقدمه، هذا بالإضافة إلى مساندة الزبائن من قطاع الشركات في تنمية أعمالهم، وتنويع عمليات الشركة بالاستفادة من أصولها على نحو أكثر فعالية. ترافقت هذه الاستراتيجية مع وعد صريح من Orange الأردن بتقديم أفضل شبكة في المملكة بحلول نهاية عام 2015 وبقيمة استثمارية ضخمة تزيد على 200 مليون دينار موجهة نحو تعزيز البنية التحتية لشبكتها.

-انتهى-